موضوع منشئ المحتوى

تونى كمال

اتوقع أن يستمر الأداء العرضي لمؤشرات البورصة المصرية خلال جلسة اليوم بفعل غياب المحفزات وتراجع شهية المستثمرين. "البورصة المصرية منذ بداية شهر أبريل وهي في منحنى الاتجاه العرضي بعد تراجع مؤشرها الرئيسي دون مستوى 15250 نقطة وسط تداولات ضعيفة". "السوق سيظل يتحرك خلال شهر أبريل الجاري فوق مستويات 14900 نقطة والتي تمثل مستوى دعم للمؤشر الرئيسي". وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية إيجي إكس 30 خلال جلسة الثلاثاء بنسبة 0.55% ليغلق (دون حاجز 15000 نقطة) عند مستوى 14973.01 نقطة. تحركات السوق ترجع إلى غياب المحفزات الإيجابية خلال أبريل الجاري ودخول السوق على إجازات خلال الشهر، بالإضافة إلى الاستفتاء على الدستور؛ الأمر الذي أدى إلى تراجع أحجام التداول وعزوف المشتري خلال الفترة الحالية. واتوقع أن يشهد السوق عودة الأداء الإيجابي واستهداف مستوى 15300 نقطة مع عودة أحجام التداول لوضعها الطبيعي خلال شهر مايو المقبل، بعد انتهاء الإجازات والانتهاء من إجراءات الاستفتاء على الدستور، وإعلان الحكومة عن طروحات جديدة وفقاً لبرنامجها، خصوصاً بعد حديث طارق عامر عن طرح بنك القاهرة.
April 17 at 10:54 AM يوم

تعليقات (0)

لا يوجد تسجيل دخول
';